تمكن أعوان الادارة الفرعية للقضايا الاجرامية التابعة لادارة الشرطة العدلية، اليوم الأحد 05 جويلية 2020، من العثور على الرضيع يوسف الذي تم إختطافه من مستشفى وسيلة بورقيبة في العاصمة.

وقد تم ضبط عدد من الاشخاص المتورطين في عملية الإختطاف، حسب ما اكده لشمس اف ام الناطق الرسمي لوزارة الداخلية خالد الحيوني.

وأقر الحيوني أن "وزارة الداخلية وكل الوحدات الراجعة لها بالنظر تمكنت من العثور على الرضبع إثر عملية نوعية من طراز خاص بإعتبار أنه تم القيام خلالها بالأبحاث بكل دقة وباستعمال وسائل عالية الجودة لتحديد الأطراف المعنية بالإختطاف والمتورطة فيها ".

وأضاف أنه تم تحديد الأطراف المختطفة ومعرفة هوياتهم وضبطهم.

وعبر عن تمنياته أن تكون حالة الرضيع الصحية جيدة، لافتا النظر إلى ان الطاقم الطبي  سيقيم الحالة الصحية له.