أقر الناطق الرسمي باسم حركة النهضة عماد الخميري، اليوم الأحد، في تصريح لشمس آف آم  أن "شبهة تضارب المصالح مست الحكومة ومست قدرتها على الفعل وعلى التصدي لما تعهدت به  من محاربة الفساد وأن تكون حكومة ثقة ووضوح".

وأكد  بالقول:"الحري بالوضع اليوم معالجة الوضع الحكومي".

وقال إن "الأوضاع خطورتها في الوضع الحكومي وفي تداعيات الأزمة المتعلقة برئيس الحكومة في شبهة تضارب المصالح ".