أكدت العضوة في اللجنة العلمية لمقاومة كورونا نصاف بن علية في تصريح لشمس آف آم، اليوم الثلاثاء،  أنه تم السماح للباحرة القادمة من مرسيليا وعلى متنها 1270 شخصا من الدخول لتونس بعد التثبت من عدم مخالطة الركاب لل8 أشخاص المصابين بكورنا في طاقمها.
وأقرت بن علية أنه وبعد التحريات تأكد تعقيم الباخرة قبل صعود الركاب وعلى إثر هذه المعلومات تم السماح بدخولها لتونس بعد ساعات من الإنتظار مع ضرورة الإلتزام بالحجر الصحي الذاتي في أماكن إقامتهم.
وافادت ان وزارة الصحة ستفتح بحثا في عدم الإلتزام بإجراءات اللوائح الدولية التي تنص على أن أي شخص مشتبه في إصابته لا يمكن أن يكون على متن وسيلة نقل كهذه لانها مصدر خطر وتنقل العدوى، وفق تعبيرها.