قال القيادي والنائب في البرلمان عن حركة النهضة سمير ديلو، اليوم الثلاثاء، في تصريح لموفد شمس آف آم إلى مقر الحركة على هامش  الدورة الإستثنائية لمجلس الشورى وقبل إنطلاقه، إن "وزراء الحركة ليسوا منتصبين للحساب الخاص وهم وزراء في حكومة الدولة والتواجد في الحكومة ليس مكافئة على نشاط  حزبي".

وتابع ديلو القول إن "التواجد في الحكومة ليس أيضا مكافئة على أي نشاط خاص  بل هي مسؤولية وواجب تجاه الشعب والبقاء فيها أو المغادرة  لا يقرره كل وزير بمفرده  بل في إطار الهيئة التي وافقت على تواجدهم في الحكومة".

وأقر أن بيان رئيس الحكومة "فيه قدر من التسرع...ورد فعل ".

ودعا ديلو إلى الإبتعاد في المرحلة الحالية عن ردود الأفعال والتقاذف بالتصريحات والتفكير بعقل هادئ ورصين بما ينفع البلاد، وفق تعبيره.

كما نفى النائب عن حركة النهضة أن تكون الحركة "سائرة نحو سحب ثقتها من حكومة إلياس الفخفاخ".