أكد الناطق الرسمي باسم حركة النهضة عماد الخميري أن النهضة ستتحاور مع مكونات المشهد البرلماني وشركائها ومع مكونات البرلمان التي عبرت عنها انتخابات 2019، في علاقة بتقديم مرشح الشخصية الأقدر لرئيس الجمهورية لتكليفها بخلافة الفخفاخ.

وأشار عماد الخميري إلى أن رئيس الحكومة المقبل يجب أن يحضى بدعم في البرلمان حتى لا تكون الحكومة المقبلة دون أغلبية برلمانية.

هذا وأبرز أن النهضة ستتشاور مع مكونات البرلمان والاحزاب السياسية في الشخصيات، حتى نجد شخصية توافقية ذات قدرة على تجميع المشهد البرلماني، ورؤية لإنقاذ الأوضاع في تونس.