مثّل عمل مؤسسة الشهيد محمد البراهمي وآخر النتائج المتعلقة بمسار كشف حقيقة اغتياله، أهمّ محاور استقبال رئيس الجمهورية قيس سعيّد اليوم الجمعة 24 جويلية 2020 بقصر قرطاج لكلّ من أرملة الشهيد مباركة عواينية ومحمد سعد ومصطفى التليلي.
وحسب بلاغ لرئاسة الجمهورية فقد تم خلال اللقاء إطلاع رئيس الدولة على آخر المستجدات المتعلقة بقضية اغتيال الشهيد محمد البراهمي، والعراقيل التي حالت دون عملية الكشف عن الحقيقة.
كما تمّ بالمناسبة استعراض برنامج الذكرى السابعة لاغتيال الشهيد محمد البراهمي.
وقد أكّد رئيس الجمهورية حرصه على أنّ توفّر الدولة كلّ إمكانياتها لكشف الحقيقة كاملة المتعلقة بالشهيدين محمد البراهمي وشكري بلعيد وغيرهما من شهداء الوطن. وشدّد على أنّ دماء الشهداء لن تذهب هباء، مجدّدا حرصه على تطبيق القانون على الجميع دون استثناء