قالت مديرة سجن النساء بمنوبة جميلة صميدة اليوم الجمعة 31 جويلية 2020، إنه تم ذبح أكثر من 08 أضاحي بمناسبة عيد الأضحى.
وفي تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، بينت جميلة صميدة أنه تم تشريك عدد من السجينات في عملية الإعداد والشواء وتوزيع اللحم والمشروبات على كافة الأجنحة والزنزانات، مؤكدة أن السجن في المناسبات يتحول إلى عائلة وتتوفر فيه كافة المستلزمات والأجواء.
وتابعت أنه تم تحضير "العصبان "كعادة عائلية في عيد الإضحى وذلك كمحاولة من إدارة السجن في إدخال الفرحة والبهجة في نفوس السجينات.
وأشارت إلى أنه تم بمناسبة العيد تمتيع السجينات بزيارة عائلاتهن وذلك إضافة إلى الزيارة المسموح بها في الأسبوع لكل سجينة وهي فرصة للقاء عائلاتهن والمعايدة وتعويض الأجواء العائلية التي يفتقودنها رغم محاولات إدارة السجن التعويض والتخفيف من معاناتهن في كل المناسبات.
يذكر أن والي منوبة محمد شيخ روحه والإطارات الجهوية والمحلية شاركو أعوان السجون ومودعات سجن النساء فرحة عيد الأضحى، وقاموا بالمعايدة وحضروا عمليتي ذبح الأضاحي والشواء.