أكد وزير الصحة السابق عبد اللطيف المكي اليوم الأحد 02 أوت 2020، أن تدارك الخطر الوبائي لفيروس كورونا المستجد في تونس مازال ممكنا.

وقال عبد اللطيف المكي في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على الفايسبوك "نعم للعمل ولا للجزع.

وتابع أن التدارك ممكنا إذا تم الالتزام بجملة من القواعد المتمثلة في  ارتداء الكمامة وغسل اليدين والتباعد الجسدي واجتناب التجمعات غير الضرورية واستعمال كل البروتوكولات في كل القطاعات وتنشيط اجهزة الدولة والمجتمع المدني في مراقبتها

وواصل المكي أن من بين القواعد أيضا الإتصال بالمصالح الصحية في حالة الشعور بالاعراض والإتباع الدقيق لإجراءات وزارة الصحة والإستمرار في حياتنا بالإحتياطات ودون ارتباك.