انطلقت صباح اليوم الثلاثاء 04 أوت 2020 بمحكمة الاستئناف بالعاصمة جلسة محاكمة الصحفي والكاتب توفيق بن بريك.
وطالبت هيئة الدفاع عن بن بريك بنقض الحكم الإبتدائي وبطلان إجراءات التتبع في شأن منوبهم وتطبيق المرسوم 115 المتعلق بحرية الصحافة والطباعة والنشر لسنة 2011.
كما أكدت هيئة الدفاع عن بن بريك، على ضرورة استقلال القضاء.
من جهته أكد توفيق بن بريك، لدى استنطاقه من قبل الوكيل العام لمحكمة الاستئناف، إنه صحافي استقصائي ومدافع عن الحريات ولم يقصد البتة الإساءة لسلك القضاة.

وحضر الجلسة عدد من الحقوقيين على غرار حمة الهمامي وراضية النصراوي إضافة إلى الأمين العام السابق للمنظمة الشغيلة حسين العباسي.
يُذكر أنه صدر في حق الصحفي توفيق بن بريك حكم ابتدائي بالسجن لمدة سنة وإحالته بتهمة هضم جانب موظف عمومي طبق أحكام الفصل 128 من المجلة الجزائية والفصول 54 و55 من المرسوم 115.