أفاد اليوم الاربعاء 05 ةوت 2020 معتمد نفزة زهاني المنصوري ان وحدات من الحرس الوطني تدخلت من اجل اعادة تشغيل محطة الضخ التابعة لسد سيدي البراق الذي قام بإغلاقه مجموعة من المحتجين من منطقة أولاد قاسم بعد ضغطهم على حارس المحطة مطالبين بتوفير مياه الشرب.

وأفاد معتمد نفزة أنه تم ايقاف عمل محطة الضخ لمدة لا تتجاوز ال 20 دقيقة قبل إعادة تشغيلها عند وصول وحدات الحرس الوطني موضحا أن هذه المحطة تضخ المياه من سد سيدي البراق في اتجاه سد سجنان ومنه إلى تونس الكبرى.

وختم زهاني المنصوري أن الأمور عادت إلى نصابها بعودة ضخ المياه بشكل طبيعي.