قالت اليوم السبت 08 أوت 2020 مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، إن الوضع الوبائي في ولاية القيروان حرج ويُنذر بالخطر، مؤكدة أنه تم التدخل حتى لا يتحول الوضع إلى كارثي.

وعلى هامش مجلس جهوي للصحة بالقيروان، دعت نصاف بن علية أهالي القيروان إلى ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية الفردية واحتارم التباعد الجسدي وارتداء الكمامة وغسل اليدين بالصابون باستمرار.

وتحدثت بن علية عن ضرورة الأخذ بعين الاعتبار لهذه الإجراءات عند تنظيم حفلات الزفاف والتقليص من عدد الحاضرين.