تصل موفى شهر سبتمبر الجاري إلى تونس شحنة من الفسفاط المستورد من الجزائر.

وفي تصريح للقناة الوطنية الأولى، أكد المدير العام للمجمع عبد الوهاب عجرود، أن هذا الإجراء هو استثنائي وظرفي من أجل تكوين مخزون احتياطي وإيفاء المجمع بتعهداته إلى حين توفر الكميات اللازمة من شركة فسفاط قفصة.

وأوضح عجرود أن هناك كمية محترمة من الفسفاط الخام لدى شركة فسفاط قفصة، مؤكدا أنه في صورة حل مشكل نقل الفسفاط واستئناف حركة نقله على الخط الحديدي فإنه سيتم توفير الفسفاط الضروري للمجمع الكيمائي التونسي.