قال وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم إنه قدم لرئيس الجمهورية قيس سعيد عرضا حول المحادثات التي جمعته صباح اليوم بنظيره التونسي عثمان الجرندي، وتبادلهما الآراء بخصوص عديد القضايا الدولية.

وأضاف في تصريح عقب لقائه رئيس الدولة، أنه استمع إلى رؤية سعيّد حول الوضع في المنطقة والتحديات التي يفرضها لا سيما الوضع في ليبيا.

وأبرز في هذا الإطار أنه تم الاتفاق على مواصلة الجهود المشتركة للدفع بمسار الحل السياسي بعيدا عن التدخلات الأجنبية من خلال حوار شامل وبناء بين الليبيين أنفسهم حفاظا على أمن ليبيا ووحدتها وسيادتها.