طالبت النقابة الأساسية بإذاعة شمس أف أم التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل وفرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بتحديد آجال الانتهاء من النظر في العروض المقدمة في إطار الشفافية.

وأكدت النقابتان ضرورة الحسم نهائيا في عملية التفويت في المؤسسة بما يضمن ديمومتها وحقوق العاملين فيها كما هو منصوص عليه في كراس الشروط المصادق عليه من طرف الكرامة القابضة والهياكل النقابية.

هذا ودعت النقابتان إلى تفرّغ المديرة العامة التام لإدارة المؤسسة باعتبار خصوصيتها كمؤسسة إعلامية مصادرة تستوجب حضور دائم في مقر الإذاعة.