أعلنت وزارة الداخلية أنه على إثر ورود معلومات على الوحدات الأمنية مفادها إنفلاق قارورة غاز منزلي بأحد المساكن بجهة حي الزهور بتونس العاصمة، تحولت الوحدات الأمنية بمرجع النظر على عين المكان وذلك بصفة فورية.

وبادرت الوحدات الأمنية بعزل مكان الحادث وتأمينه، لتتولى وحدات الحماية المدنية الانطلاق في عمليات النجدة للمتضررين من خلال تسخير فرق الإنقاذ والإسعاف التابعة للإدارة الجهوية للحماية المدنية بتونس والتي تم تعزيزها بفريقي الإنقاذ والانياب التابعين للوحدة المختصة للحماية المدنية، فضلا عن فرقة الدعم التكتيكي للبحث تحت الأنقاض وتجري حاليا عمليات البحث عن أشخاص من الممكن أن يكونوا تحت الأنقاض حسب إفادات الأجوار خلال الأبحاث الأولية.

هذا وأعطى وزير الداخلية تعليماته بتوفير كل المستلزمات والإمكانيات الضرورية للقيام بعمليات الإنقاذ والنجدة في أحسن الظروف.