أكد رئيس الجمهورية قيس سعيّد اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 بقصر قرطاج خلال استقباله أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي، حرصه على ضمان الحريات والسهر على تطبيق الدستور.

وبين قيس سعيد، أن قطاع الإعلام الذي تخلص منذ الثورة من كل القيود التي تكبله، سيسعى، بفضل العزيمة الصادقة للمهنيين الشرفاء والنزهاء، إلى الدفع نحو تجاوز الهنات التي يعيشها المشهد الإعلامي اليوم.

وشدد على أن محاولات العودة بتونس إلى الوراء ليست سوى محاولات فاشلة، حسب بلاغ لرئاسة الجمهورية.

وقد تطرق اللقاء إلى صعوبة الوضع الإجتماعي بالبلاد الناتج عن صعوبة الوضع الاقتصادي، وعن تداعيات الوضع السياسي.

كما أكد رئيس الجمهورية على ضرورة التركيز على تحقيق انتظارات الشعب التونسي وتطلعه إلى الشغل والحرية والكرامة، مضيفا أن سيادة تونس وأمنها القومي من المسائل التي يجب أن تظلّ فوق كل الاعتبارات الأخرى.