وصفت اليوم الإربعاء الناشطة الحقوقية والسياسية بشرى بلحاج حميدة الوضع في تونس بالمخيف جدا نظرا لارتفاع نسبة العنف الجسدي والمعنوي .
وقالت بشرى بالحاج حميدة في حوار لشمس أف أم ، هناك ترجع كبير على مستوى الحريات والحقوق وفق تعبيرها .
وعبرت بشرى بلحاج حميدة عن خيبة أمل تجاه المجتمع الذي لم يستوعب حجم الحريات والحقوق التي جاءت بها الثورة .
ونندت بشرى بالحاج حميدة بالعنف على مواقع التواصل الاجتماعي الذي باتت تلعب دورا سلبيا وتساهم في تسميم الأفكار التي طغى عليها الحقد والكراهية .