دخل،  اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020، أعوان وإطارات العدلية بولاية القصرين في إضراب مفتوح عن العمل إحتجاجا على ما اعتبروه تسويف لمطالبهم المرفوعة لوزارة الاشراف أهمها إستعجال النظر في عرض تنقيح الفصل 2 من الوظيفة العمومية على الجلسة العامة لمجلس النواب مع الترفيع في منحتي الاجراءات و الاستمرار وتعميمها على جميع أعوان واطارات وزارة العدل مع تسوية المسار المهني و تنظير الشهائد العلمية وفتح باب الإدماج للعملة، وفق ما صرح به عضو المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية لأعوان وإطارات العدلية فوزي ميساوي لمراسل شمس اف ام.

من جانب آخر ندد كاتب عام النقابة الأساسية لأعوان العدلية عبد الله ميساوي بتردي ظروف العمل في المحاكم بالجهة من بينها الاعتداءات المتكررة على الأعوان و تهري البنية التحتية للمحكمة الإبتدائية وتعطل مشروع توسعتها وتعطل مشاريع توسعة محكمتي الناحية بتالة وسبيطلة، اضافة الى ذلك لم يتم توفير الكميات اللازمة من وسائل الوقاية و الحماية من فيروس كورونا.

 وللاشارة تبلغ عدد المرافق القضائية بولاية القصرين 9 محاكم مع الادارة الجهوية للعدل.