قال اليوم الإربعاء رئيس المجلس الأعلى للقضاء يوسف بوزاخر بأن المجلس المنعقد يوم أمس قرر رفع الحصانة عن الرئيس الأول لمحكمة التعقيب في ملف واحد من مجموع ثلاث ملفات وتأجيل البت في الملفين الآخرين لاستكمال الوثائق اللازمة.
وقال بوزاخر ،في حوار لشمس أف أم أنه قد تم رفع الحصانة عن المعني بالأمر حتى تتمكن النيابة من مباشرة الأبحاث .
وفي ما يتعلق برفع الحصانة عن وكيل الجمهورية السابق للمحكمة الابتدائية بتونس ،قال بوزاخر ،لم يصل مجلس القضاء العدلي أي مطلب يتعلق برفع الحصانة عن بشير العكرمي  .
وقال بوزاخر ’الحصانة حق من حقوق القاضي ، و رفعها لا يكون الا بناء على طلب من جهة البحث’ .
وكان وكيل الجمهورية السابق البشير العكرمي كان قد تقدّم منذ شهرين تقريبا بمطلب لرفع الحصانة عن الرئيس الاول لمحكمة التعقيب الطيب راشد وذلك في اطار ثلاثة ملفات منشورة ّة تتعلق بتجاوزات وشبهات فساد مالي واثراء غير مشروع وهذا الاخير اعتبرها شكايات مفبركة وتنم عن حقد دفين يكنه له العكرمي.

من جهته قرر مجلس القضاء العدلي، مساء أمس الثلاثاء، رفع الحصانة القضائية عن الرئيس الأول لمحكمة التعقيب، وتعهيد النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس للنظر في فحوى التسريبات من شبهات جرائم تتعلق بقضايا الشهيدين شكري بالعيد ومحمد البراهمي وشبهات جرائم تتعلق بقضايا إرهابية وقضايا فساد مالي.