أكد المدير العالم لتطوير ومراقبة انظمة ووسائل الدفع محمد الصدراوي أن وسيلة الدفع ' الشيك'يحتل على مستوى العدد يمثل  40و45% بالمقارنة مع وسائل الدفع الالكتروني أوالديجيتال، ويحتل من 50 الى55% على مستوى المبالغ بالمقارنة مع بقية وسائل الدفع ،ما يشير الى أن الشيك لازال يحضى بنوع من الثقة في التداول.

واشار أن 98% من الشيكات سائلة و يتم إستخلاصها على مستوى العدد ، ما يعني أن عدد الشيكات التي لا يتم استخلاصها ويتم ارجاعها لا تتجاوز 2% وفي بعض الاحيان تكون في 1,5% ، أما على مستوى المبلغ للشيكات التي لم تسدد تقريبا تكون في حدود 3% أي ان 97% من الشيكات تسدد ، مبينا بأنه اثر اجراءات التسوية الاولى والثانية يصبح عددها أقل .

وبين انه في اشهر مارس وأفريل وماي في فترة انتشار فيروس كورونا ارتفعت نسبة الشيكات التي يتم رفضها والتي لا تستخلص سواء في مستوى العدد او المبالغ الى 4% ، مشيرا بان هذا يعتبر انزلاقا خفيفا يترجمه الواقع الاقتصادي وكان هناك نوع من الاطمئنان بانه لن تكون هناك اية متابعات او ايقاف.