انتقدت اليوم الجمعة 27 نوفمبر 2020 رئيسة كتلة الدستوري الحر عبير موسي، عرض مشروع قانون المالية التعديلي لسنة 2020 على الجلسة العامة بتاريخ اليوم، معتبرة أن ذلك خطأ ويعكس غياب أي برنامج أو رؤية للدولة التونسية.

وخلال مداخلتها بالبرلمان، قالت موسي، إن ذلك يؤكد أن الدولة تفتقد لحسن إدارة شؤون المواطنين، متسائلة عن  ماذا فعلت الدولة بالمالية العمومية عبر الحكومات المتعاقبة.

وطالبت النائب بضرورة الكشف عن الديون والمستحقات التي تقرر تسديدها.