قال رئيس الحكومة هشام المشيشي ان الدولة التونسية، حتى وان تمكنت من توفير الاعتمادات المالية للمشاريع المبرمجة، فان التنفيذ يصطدم بالعديد من العوائق تتمثل في التعطيلات الادارية والعقارية والاجتماعية وحتى الجهوية احيانا وتتعلق ايضا بنفس او غياب في التنسيق بين المتدخلين وبسوء الحوكمة
 وأكد المشيشي امام البرلمان اليوم السبت، ان الدولة مطالبة اليوم برفع كل العوائق الادارية والبيروقراطية وتحيين مقاربتها التنموية من خلال اضفاء روح التشاركية