من المنتظر أن يتمّ إحداث 52 ألف موطن شغل جديد خلال سنة 2021، وفق ما كشف عنه مقرر لجنة المالية والتخطيط والتنمية فيصل دربال خلال تلاوته تقرير اللجنة في الجلسة العامة اليوم السبت 28 نوفمبر 2020 لمناقشة مشروع ميزانية الدولة ومشروع الميزان الإقتصادي ومشروع قانون المالية لسنة 2021.

وأكد دربال أن الحكومة تسعى من خلال مشروع ميزانية الدولة إلى خفض نسبة البطالة سنة 2021 إلى 17.3 بالمائة، موضحا أن هذه التقديرات تستند إلى فرضية الاسترجاع التدريجي للإقتصاد العالمي واسترجاع نسق الإنتاج في قطاع الفسفاط والمحروقات والتعافي التدريجي للقطاعات الاقتصادية العام المقبل تزامنا مع ظهور التلاقيح ضد فيروس كورونا.

وأوضح أن هذه التقديرات تستند إلى فرضية الاسترجاع التدريجي للاقتصاد العالمي واسترجاع نسق الإنتاج في قطاع الفسفاط والمحروقات والتعافي التدريجي للقطاعات الإقتصادية العام المقبل تزامنا مع ظهور التلاقيح ضد فيروس كورونا.

مع العلم أن نسبة البطالة قد سجلت تراجعا خلال الثلاثي الثالث من سنة 2020 إلى حدود 16.2 بالمائة مقابل 18 بالمائة في الثلاثي الثاني، وفق آخر إحصاءات نشرها المعهد الوطني للإحصاء.

المصدر (وات)