كشفت الوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني ثريا الجريبي، أن عددا من الدول عبرت عن رغبتها في شراء وإقتناء عدد من التطبيقات الإعلامية الحديثة  التي قام عدد من الشباب بابتكارها في إطار معاضدة مجهودات الدولة في الفترة الأولى التي شهدت فيها تونس تفشي فيروس كورونا والتي تميزت بظهور حس وطني لدى المواطنين.

وأقرت ثريا الجريبي في ردها على مداخلات نواب البرلمان خلال الجلسة العامة لمناقشة ميزانية الدولة لسنة 2021، بوجود نوع من الصد من طرف هؤلاء الشباب بسبب عدم تثمين جهودهم وعدم تلقيهم للتشجيع.

وتحدثت الوزيرة عن مسابقة لتشجيع الشباب وتمكينهم من جوائز تفتح آفاقا في التشغيل لبعث المشاريع وذلك في سياق برنامج اطلق عليه اسم عزيمة.