أقر وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم اليوم الثلاثاء غرة ديسمبر 2020 بأن ميزانية وزارة الشؤون الدينية ضعيفة نسبيا لكنها تطورت في السنوات الأخيرة

وقال في رده عن أسئلة النواب في الجلسة العامة المخصصة للنظر في مشروع ميزانية الدولة ومشروع الميزان الإقتصادي ومشروع قانون المالية لسنة 2021 ان الإطارات المسجدية تتقاضى الأجر الأدنى المضمون أي في حدود 443 دينارا.

وأعلن وزير الشؤون الدينية عن بعث مرصد لرصد الإعتداءات على الإطارات المسجدية.

وتابع اأن الخط الأخضر الدي تم تركيزه تم بمساعدة المفوضية العامة لحقوق الإنسان مشيرا الى أن بعض الجمعيات التي تحدث عنها النواب لا تتعامل معها الوزارة وأبرز أنه تم إعداد دليل للأئمة من خلال التعاون مع الجمعيات.