أكد اليوم السبت 5 ديسمبر 2020، الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسوسة 1 جابر الغنيمي أن النيابة العمومية أذنت بفتح بحث تحقيقي في خصوص شبهة تعرض المتفقدة السابقة بمركز المراقبة الصحية في ميناء سوسة و المبلغة عن ملف شحنة القمح المسرطن نوال المحمودي، للتسمم و نقلها إلى أحد المستشفيات بولاية سوسة.
و أضاف الغنيمي لمراسلة شمس أف أم أن ممثل النيابة العمومية بسوسة و قاضي التحقيق تحولا إلى المستشفى أين تقيم نوال المحمودي و تم سماعها بخصوص ادعائها لتعرضها إلى التسمم إثر كشفها لعدة ملفات فساد.
و أشار الغنيمي إلى أنه تم عرض نوال المحمودي على الطب الشرعي و إخضاعها للتحاليل التي أثبتت أنها لم تتعرض للتسمم مبدئيا، مؤكدا أن الأبحاث لا تزال جارية و أنها حالتها الصحية مستقرة و لا تزال تحت المراقبة الطبية.