تلقّت مصالح الصحة بزغوان، اليوم الأربعاء، 26 نتيجة إيجابية لتحاليل مخبرية تثبت إصابة أصحابها بفيروس "كورونا" المستجد، ليرتفع على إثرها إجمالي الإصابات في الجهة إلى 2268 حالة، وفق ما ذكره المدير الجهوي للصحة، سهيل بالي.
وأضاف بالي، في تصريح لـ"وات"، أن 301 من جملة المصابين يحملون حاليا الفيروس، و34 مصابا يخضعون حاليا للعلاج بمختلف وحدات الكوفيد، منهم 8 يقيمون بقسم الإنعاش في وضع صحي حرج.
وأشار، إلى أن الجهة لم تسجل حالات وفاة خلال الـ5 أيام الأخيرة، ليستقر إجمالي الوفيات في الجهة في حدود 94 حالة وفاة، وذلك منذ بدء تفشي الوباء في شهر مارس الفارط.