تمت إدانة رئيس الحكومة السابق إلياس الفخفاخ في علاقة بصفقة "فاليس"، حسب ما أكده ياسر توكابري عضو هيئة الرقابة العامة للمصالح العمومية في تصريح لموفد شمس آف آم إلى مقر البرلمان.

وقال إن "النقائص تعلقت بمعاملات شركة فاليس والمجمع التي تنضوي تحته الشركة مع الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات".

وتابع القول إن"النقائص عديدة في علاقة بجوانب الإسناد وكراسات الشروط التي شابتها عديد النقائص والتي ساهمت في توجيه طلب عروض لمزودين بعينهم دون غيرهم".

وأفاد أن "الصفقتين  المبرمتين لا تتوفر فيهما الشروط القانونية  للحصول عليهما وهناك قرائن لوجود عملية محاباة".