يعقد مجلس نواب الشعب غدا الاربعاء 20 جانفي 2021، جلسة عامة للحوار مع الحكومة حول الوضع العام بالبلاد، وما شهدته تونس في الآونة الأخيرة من إحتجاجات وعمليات شغب ليلية.

وسيتداول النواب مع كل من وزير الدفاع الوطني ووزير الشؤون الإجتماعية ووزير الإقتصاد والمالية ودعم الإستثمار، في وقائع وتطورات الوضع العام والتحركات الأخيرة التي انطلقت بعدد من ولايات الجمهورية.

يُشار إلى أن  البرلمان صوّت في جلسة عامة اليوم على إضافة نقطة جديدة في جدول أعماله، تتعلق  بالتداول في الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد، تقدم به النائب الثاني لرئيس البرلمان طارق الفتيتي وتمسك أغلب رؤساء الكتل البرلمانية بحضور ممثل عن الحكومة في الجلسة.