قالت عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا الدكتورة جليلة بن خليل، إن الإحتجاجات والتجمعات الأخيرة التي شهدتها أغلب مناطق الجمهورية ستُسفر في الاسبيع القادمة عن عدد كبير من الإصابات الجديدة بفيروس كورونا.

وفي تصريح للقناة الوطنية الأولى، جددت جليلة بن خليلة دعوة المواطنين إلى ضرورة تجنب التدجمعات والإلتزام بالتباعد الجسدي واحرتام البروتوكولات الصحية.

وذكرت الدكتورة أنه ثبت ان جميع حلقات العدوى في تونس مرتبطة بالتجمعات، داعية في هذذا السياق إلى التهدئة.