قال الخبير الاقتصادي معز الجودي إن صندوق النقد الدولي وجه آخر تحذير لتونس بعد انتهاء مهمة أنجزها فريق من خبرائه في تونس"، ونبه الجودي من أن دعوة خبراء الصندوق الى تجنب التمويل النقدي للحكومة يعكس زيادة المخاطر بتدهور الموازنات المالية للدولة.

واعتبر في مداخلته في اطار يوم برلماني نظمته كتلة الحزب الدستوري الحر حول "السياسة الصناعية :ملامح الاستراتيجية المستقبلية"، أن تفاقم العجز المالي وانخفاض المداخيل وتباطؤ نسق الاصلاحات سيتسبب في عدم تمكن تونس من الحصول على موارد من الاقتراض الخارجي الا بنسب فائدة مشطة تتراوح من 10 الى 11 بالمائة بعدما كانت نسبتها في حدود 2 بالمائة في السنوات السابقة.