أعلنت وزارة المرأة والاسرة وكبار السن الاثنين 25 جانفي 2021، انه تقرر استئناف خدمات التنشيط التربوي والاجتماعي بكافة مؤسسات الطفولة على اختلاف أصنافها بما في ذلك مراكز الاعلامية الموجهة للطفل مع الالتزام بقواعد البرتوكول الصحي.

وأضافت الوزارة، في بلاغ لها، انه تقرر كذلك استئناف خدمات الوسط الطبيعي لفائدة الاطفال بالمركبات والمراكز المندمجة بصفة عادية، مؤكدة في المقابل مواصلة تعليق كافة التظاهرات والانشطة والملتقيات التكوينية الىى غاية يوم الاحد 14 فيفري 2021.

ودعت في ذات البلاغ كافة المندوبيين الجهويين الى التنسيق مع مديري المؤسسات قصد الحرص على جاهزيتها لاستئناف العمل وتوفير الظروف الملائمة لاستقبال الاطفال.

وأشار البلاغ ان هذه القرارات تأتي على إثر اعلان الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا في اجتماعها المنعقد بتاريخ 23 جانفي 2021 عن استئناف العودة المدرسية والجامعية يوم 25 جانفي الجاري مع تطبيق البروتوكولات الصحية، وبعد تدارس المعطيات الوبائية المقدمة من المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة والتوصيات المقدمة من اللجنة العلمية.

وكانت الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا أقرت الحجر الصحي الشامل من الخميس 14 جانفي إلى الأحد 17 جانفي 2021 وفرض حظر الجولان من الساعة الرابعة مساء الى غاية الساعة السادسة صباحا من اليوم الموالي، مع تعليق الدروس بكافة المستويات التربوية والتعليم العالي والتكوين المهني بالقطاعين والخاص انطلاقا من يوم الاربعاء 13 جانفي بعد انتهاء الدروس إلى غاية يوم 24 جانفي بدخول الغاية.