دعا رئيس الحكومة هشام المشيشي الشباب التونسي إلى  أن يكون جيلا "للثورة الإجتماعية والإقتصادية تتويجا لثورة الحرية  والكرامة التي قادها شباب رائد ومتطلع لمستقبل أفضل.

وقال المشيشي خلال الكلمة التي ألقاها في إطار الجلسة العامة بالبرلملان لمنح الثقة لأعضاء الحكومة المقترحين في ظل التحوير الوزاري، "لنكون الجيل الذي يقطع مع  توارث الديون  وإجترار الفشل".

وشدد التأكيد على أن حكومته "حكومة الإنطلاق الفعلي في الإنجاز وحكومة التناسق والبرنامج".