سمحت منذ قليل الوحدات الأمنية المتمركزة بكثافة في باردو، للمحتجين بالتقدم والإقتراب من الشارع الرئيسي على مستوى ساحة باردو، وذلك تزامنا مع احتضان البرلمان للجلسة العامة لمنح الثقة للتحوير الوزاري.

وافاد مبعوث شمس أف أم، أنه تم رفع شعارات تطالب بإطلاق سراح المحتجين على خلفية الأحداث والإحتجاجات الأخيرة التي عرفتها أغلب مناطق الجمهورية.

كما انتقد المحتجون التعاطي الأمني مع تحركهم الإحتجاجي.

يُشار إلى أن مسيرة احتجاجية انطلقت من حي التضامن في طريقها حاليا إلى ساحة باردو للمطالبة كذلك بإطلاق سراح الموقوفين.