أصدرت وزارة الداخلية اليوم الإربعاء، بلاغا حول مقطع فيديو المتداول على شبكات التواصل الإجتماعي اليوم، والذي يوثق عملية إيقاف شخصين (إمرأة ورجل.

وقالت الداخلية إنه على إثر تعهد فرقة مركزية بإدارة الشرطة العدلية بالبحث في عدة قضايا جنائية بتعليمات من النيابة العمومية، المُتهم فيها شخصين، تمَ إيقافهما من قبل دوريات الاختصاص بإعتبار أنهما محل عدة مناشير وبطاقات جلب ومضامين أحكام من أجل التحيل (الإمرأة محل 13 منشور تفيش والرجل محل 09 مناشير تفتيش).

وأشار البلاغ إلى أن المظنون فيها تعمد إلى إصطحاب طفل وذلك للتمويه والتفصي من الرقابات الأمنية على أساس وأنه إبنها وعلى أساس وأن المرافق لها زوجها، هذا وتعمدت المعنية الإستعصاء وإحداث الهرج بغاية إعاقة عملية القبض عليها وتسهيل فرارها.