قال عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا أنيس قلوز اليوم الاثنين ان الوضع الوبائي، خلال الأسبوع المنقضي، غير مشجع نظرا للاستقرار، الذي شهده، في معدل حالات الوفيات و الاصابات اليومية بعد الانخفاض الذي عرفته مؤشرات الحالة الوبائية في الاسبوع الثاني من شهر فيفري الجاري.

وأوضح أنيس قلوز في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء، أن الوضع الوبائي تحسن خلال الاسبوع الثاني من الشهر الحالي حيث أصبح معدل حالات الوفيات اليومية يصل الى 35 حالة وفاة وأعداد الاصابات الجديدة تتراوح بين 700 و800 اصابة يومية بكوفيد-19.

وبين أن هذا التحسن المسجل في الوضع الوبائي خلال الاسبوع الثاني من الشهر الجاري قابله اطمئنان لدى المواطنين بخصوص المؤشرات لكن لم يقابله تحسنا في المؤشرات خلال الاسبوع الثالث بل مجرد استقرار مشيرا الى أن تونس لازالت في المرحلة الرابعة من انتشار فيروس كورونا.