سجّلت ولاية تونس خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية 42 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد ليصل العدد الجملي للإصابات منذ فتح الحدود 27 جوان المنقضي إلى 17295 إصابة مقابل حالة وفاة وحيدة وذلك وفق ما أفاد به المدير الجهوي للصحة طارق ناصر.

وأكد طارق بن ناصر الثلاثاء في تصريح لــ(وات) أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد سجلت تراجعا من 170 حالة كمعدّل يومي للإصابات خلال الاسابيع القليلة الماضية مقابل 40 إصابة يومية تقريبا خلال اليوميين الماضيين أي بنسبة تراجع تجاوزت 70 بالمائة وفق تقديره.

وأفاد المدير الجهوي للصحة ان العدد الجملي لعدد الوفايات لفيروس كورونا ارتفع ليصل الى 914 حالة وفاة منذ فتح الحدود 27 جوان المنقضي مقابل شفاء 15579 شخصا .

واكد طارق بن ناصر وجود 256 حالة مؤكدة مقيمة بالمستشفيات والمصحات الخاصة منها 180 حالة مقيمة في المستشفيات العمومية و76 في المصحات الخاصة .