كشفت اليوم الإثنين غرة مارس 2021 الناطقة باسم وزارة الصحة ورئيسة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، أن الوزارة قامت بتكثيف عدد عمليات التقطيع الجيني لفيروس كورونا لاكتشاف أية تغييرات محتملة في الفيروس.

ودعت نصاف بن علية في جلسة استماع بالبرلمان، إلى الحذر واليقظة في علاقة بالسلالات المتحولة لكورونا والعمل على التوقي من دخولها إلى تونس.

واعتبرت بن علية أن الوضع الوبائي في البلاد يشهد تقلصا في عدد الإصابات، لكنه يتطلب مواصلة الحذر لضمان عدم عودة انتشار الفيروس.