أكد ممثل سلك التأطير بالجو بمطار الحبيب بورقيبة المنستير الدولي الصادق الصيادي الاعتداء عليهم من قبل بعض المنتسبين للاتحاد الجهوي للشغل بالمنستير على إثر تنفيذ وقفة احتجاجية اليوم الخميس 4 مارس 2021، أمام مقر الاتحاد الجهوي تنديدا بتزوير انتخابات النقابة الأساسية لمضيفي ومضيفات الطيران بمطار المنستير.

وأضاف الصيادي في تصريح لمراسلة شمس أف أم، أن الاتحاد الجهوي للشغل بالمنستير رفض إعادة الانتخابات رغم أن لجنة النظام بالاتحاد العام التونسي للشغل أقرت بتزوير الانتخابات وبضرورة إعادتها.

يُذكر أن مضيفي الطيران بمطار الحبيب بورقيبة المنستير الدولي نفذوا يوم الخميس 26 فيفري المنقضي وقفة احتجاجية أمام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بالمنستير، مطالبين بإعادة انتخاب النقابة الأساسية لمضيفي ومضيفات الطيران بشركة الخطوط التونسية بمطار الحبيب بورقيبة المنستير الدولي بعد اكتشاف تزوير في عملية الانتخابات خلال المؤتمر الانتخابي الذي تم تنظيم منذ سنة وتحديدا في شهر فيفري 2020.

من جهته أكد كاتب عام مساعد الاتحاد الجهوي للشغل بالمنستير المكلف بالنظام الداخلي عبد الكريم الجديدي، أن هؤلاء المضيفين ينتمون إلى منظمة موازية وهي المنظمة التونسية للشغل التابعة لائتلاف الكرامة وهدفها التشويش على عمل الاتحاد العام التونسي للشغل، لافتا إلى أن من يقودهم لا يملك أي صفة نقابية ولم يقدم ترشحه لانتخابات النقابة الأساسية لمضيفي الطيران بالمنستير.

وذكر الجديدي أن الانتخابات التي أجريت لانتخاب النقابة الأساسية لمضيفي الطيران بمطار المنستير كانت شفافة ولا يشوبها أي تزوير، مشيرا إلى أنه سيتم اتخاذ إجراءات زجرية ضدهم في الأيام القليلة القادمة.

ونفى الجديدي الاعتداء على مضيفي الطيران أثناء تنفيذهم للوقفة الاحتجاجية صباح اليوم أمام مقر اتحاد الشغل بالمنستير.