أكد اليوم الأحد 07 مارس 2021 رئيس لجنة مكافحة الفساد في البرلمان بدر الدين القمودي، أن أغلب السدود في تونس تتغذى من محطات التطهير على غرار سد سيدي البراق.

واعتبر القمودي في تدوينة له على الفايسبوك، ذلك ارهابا للدولة في حق شعبها.

وكان القمودي كشف مؤخرا أن محطة التطهير بباجة تضخ مياهها العادمة والملوثة في أحد روافد سيدي سالم بكل ما فيه من مواد سامة وكيمياوية وأوساخ دون معالجة.