اعتبر رئيس الحكومة هشام المشيشي تاريخ 07 مارس يوما تاريخيا في تونس، وذلك بمناسبة إحياء الذكرى الخامسة لملحمة بن قردان.

وفي تصريح لمراسل شمس أف أم في ولاية مدنين، أكد المشيشي أن 07 مارس هو يوم تاريخي لكل أحرار العالم، مبينا أن التضحية في سبيل الوطن من قيم الشعب.

وقال رئيس الحكومة إن هذا اليوم هو فرصة لاستحضار تضامن أهالي بن قردان مع  الوحدات العسكرية والأمنية بطريقة عفوية، مبينا ان أهالي بن قردان قالوا للإرهاب لن تمر وبالفعل لم يمر، مشددا على أن بن قردان كانت الصخرة التي تكسّر عليها الإرهاب وتنظيم داعش الإرهابي في تونس.

وتابع أن الإرهاب مازال موجودا لكن عزيمة التونسيين وعزيمة المؤسستين الأمنية والعسكرية أقوى.

يُشار إلى أن عددا من أهالي بن قردان رفعوا شعار ديغاج خلال توجه رئيس الحكومة إلى النصب التذكاري للملحمة.