علّق اليوم الأحد 07 مارس 2021 رئيس الحكومة هشام المشيشي على الإنتقادات الموجهة له على إثر رفضه أمس الإجابة على سؤال توجه به مراسل شمس أف أم له حول المطالبة بأن تكون جربة ولاية.

وفي تصريح له اليوم لمراسل شمس أف أم في ولاية مدنين على هامش إحياء الذكرى الخامسة لملحمة بن قردان، أكد المشيشي احترامه لأهالي جربة، مؤكدا أن ما حدث أمس هو سوء تفاهم.

وشدد المشيشي على أن مطالب أهالي جربة وبن قردان ومدنين ومطالب كل التونسيين هي مطالب مشروعة، مبينا انه أبعد ما يكون على أنه لا يأخذ مطالب الشعب التونسي محمل الجد.