دعا اليوم الأحد 07 مارس 2021 الخبير الدولي في أنظمة الاعتماد والرقابة لسلامة المنتوجات الغذائية محمد المرايحي، إلى مواكبة التشريعات العالمية في علاقة بتحديد الحد الأقصى المسموح به من المواد المستعملة في المبيدات والتي تترك ترسبات سامة ومسرطنة في المنتوجات الغذائية.

 وفي اتصال هاتفي له في برنامج ياس ويكاند، أكد محمد المرايحي، أن هناك عدة مواد سامة ومسرطنة يتم استعمالها خاصة في المبيدات تترك ترسبات في المنتوجات الغذائية.

وتحدث المرايحي عن عدم توفر المخابر اللازمة لذلك في تونس وعن غياب عمليات المراقبة اللازمة للمبيدات قبل دخولها إلى تونس.

وفي هذا السياق دعا محمد المرايحي منظمة الدفاع عن المستهلك إلى أن يكون لها دور في هذا المجال.