اكد رئيس الحكومة هشام المشيشي ، اليوم الخميس، إنهم يعملون على إتخاذ جملة من القرارات المرافقة للفئات المتضررة من الإجراءات التي تم الإعلان عنها امس لمجابهة انتشار فيروس كورونا.

وقال المشيشي في تصريح لموفدة شمس آف آم على هامش اللقاء الثالث من مشاورات بيت الحكمة حول الإنعاش الإقتصادي وتنشيط الإستثمار، إن الإجراءات تم إتخاذها بالنظر إلى تطور الوضع الوبائي في البلاد وخطورته حاليا.

وأفاد رئيس الحكومة ان "المحدد الأساسي لسياستهم في التعامل مع جائحة كورونا هي المحافظة على صحة التونسي" ، لافتا النظر إلى أن "الإجراءات التي تم إتخاذها مست بعض الفئات".

هذا ودعا إلى الإلتزام بها خلال النصف الأول من شهر رمضان وفي حال تحسن الوضع الوبائي وتراجع إنتشار الفيروس من الممكن مراجعتها والتقليص منها، وفق تعبيره.

ويشار أنه تم إقرار حظر الجولان بداية من الساعة السابعة مساء وإلى الساعة الخامسة صباحا بداية من يوم 09 افريل 2021 ويتواصل لنهاية الشهر ذاته.