تراجع عدد المهاجرين غير النظاميين الواصلين إلى ايطاليا خلال شهر مارس المنقضي إلى حوالي النصف مقارنة بشهر فيفري 2021، الذي سجل وصول 660 مهاجرا مقابل 338 مهاجرا غير نظامي وصلوا خلال شهر مارس الماضي، حسب نشرية المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية الصادرة اليوم الجمعة 09 أفريل 2021.

وعرفت أعداد الواصلين إلى إيطاليا، خلال الشهر الماضي، تراجعا بـ 60 مهاجرا، مقارنة بحصيلة الواصلين خلال شهر مارس من سنة 2020 ، وفق ما جاء في نشرية المنتدى لشهر مارس 2021 حول التحركات الاحتجاجية والهجرة والانتحار ومحاولات الانتحار والعنف.

ويتوزع أعداد الواصلين إلى إيطاليا حسب الجنس بين 246 رجلا و11 امرأة و7 قصّر مع مرافقة و74 من القصر دون مرافقة.

ويمثل المهاجرون التونسيون 46،6 بالمائة من مجموع المهاجرين و 53،3 بالمائة من جنسيات أخرى.

وقد تم، حسب احصائيات المرصد، إحباط 72 محاولة عملية اجتياز الحدود خلسة وإيقاف 882 شخصا خلال شهر مارس المنقضي.

وأشار المنتدى الى أنه تم رصد وفاة 69 مهاجرا وفقدان 24 آخرين على السواحل التونسية، خلال الثلاثية الأولى من سنة 2021.

واعتبر أن المقاربات تتركز فقط على الرصد والمنع وليس البحث والانقاذ وهو ماجعل الامكانيات اللوجستية والتقنية تخصص في الغالب لمهمة المنع.

المصدر (وات)