دعت وزارة الشؤون المحلية والبيئة في بلاغها الصادر اليوم الثلاثاء 13 أفريل 2021  كافة البلديات بكل المدن التونسية إلى الحرص على تأمين احترام قواعد حفظ الصحة بالأسواق اليومية والمحلات المفتوحة للعموم (ضبط أوقات الفتح لتوزيع الكثافة على ساعات العمل وتنظيم حركة البيع، توفير مستلزمات الوقاية للزبائن) بالتنسيق مع مكونات المجتمع المدني.
كما دعت لارتداء الكمامات واتًباع مختلف طرق الوقاية والبروتكولات الصحية داخل المحلات والفضاءات العامة والأسواق واحترام مسافة التباعد الجسدي ومنع التجمعات بشتى أشكالها.
وشدد على ضرورة تكثيف التدخلات لتأمين النظافة بمحيط الأسواق والمسالك المؤدية لها والطرقات الرئيسية إضافة لتطهير هذه الفضاءات بصفة دورية.
وأكدت على التعريف بالأوقات الجديدة الخاصة بشهر رمضان في خصوص مرور آليات جمع ونقل الفضلات.
ودعت إلى تأمين حصص استمرار عند الاقتضاء وتكثيف الرقابة الميدانية بالتنسيق مع أعوان الشرطة والحرس البلديين والشرطة البيئية لردع السلوكيات المخلة بالتراتيب البلدية وفقا للتشريع الجاري به العمل.

وأكدت الوزارة أن هذه التدابير في إطار إحكام متطلبات حفظ الصحة العامة والنظافة بالمدن خلال شهر رمضان المعظم وما يتميز به من ارتفاع في نسبة الاستهلاك الغذائي في فتره تتزامن مع ضرورة احترام التدابير الاستثنائية الخاصة بالخطة الوطنية للحد من تفشي فيروس كورونا