أعرب الإتحاد العام لطلبة تونس عن رفضه لآلية التدريس عن بعد التي أعلنت عنها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تبعا لقرارات اللجنة الوطنية لمجابهة جائحة كورونا المجتمعة أمس السبت 17 أفريل الجاري للتصدي لإنتشار الفيروس المستجد وذلك لعدم توفر مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الطلبة حسب تقديره.

وحمل الاتحاد العام لطلبة تونس الحكومة مسؤولية ما آل اليه الوضع الصحي بالبلاد معربا عن إدانته للخيارات "اللاشعبية للحكومة والتي اعتبرها إجراءات تخدم مصالح الأثرياء على حساب الطبقات الشعبية المهمشة حسب توصيفه.

وطالب الاتحاد في هذا الصدد بتأجيل كل فروض المراقبة والامتحانات المقررة في هذه الفترة وتوفير التلاقيح للطلبة والجامعيين وخاصة الذين يعانون من أمراض مزمنة.