نشرت رئاسة الجمهورية، مساء اليوم الأحد، عقب كلمة رئيس الجمهورية قيس سعيد في موكب عيد قوات الأمن الداخلي الوثائق الدستورية التي كان قد استعرضها أمام رئيس الحكومة هشام المشيشي ورئيس البرلمان راشد الغنوشي.

وكان رئيس الدولة قد خلص من خلال هذه الوثائق إلى "أن الدستور ينص حسب قراءته على أن رئيس الجمهورية هو القائد الأعلى للقوات المسلحة العسكرية والمدنية".