اعتبر الكاتب العام للجامعة العامة للنقل وجيه الزيدي في تصريح لشمس أف أم أن قرار التسخير في جميع مراكز الفحص الفني التابعة للوكالة الفنية للنقل البري غير قانوني وجاء من أجل الضغط من قبل رؤساء الغرف ومدارس تعليم السياقة  .
وأشار وجيه الزيدي الى أن رئاسة الحكومة الى غاية اليوم لم تستجب لمطالبهم.
كما أكد وجيه الزيدي ان الجامعة العام للنقل منفتحة على الحوار ويتم التنسيق حاليا مع مختلف الفروع الجامعية والاتحادات الجهوية لاستئناف الوكالة الفنية للنقل البري لنشاطها في اقرب وقت.
وتابع قائلا في اسرع وقت الوكالة الفنية للنقل البري ستعود لسيرها العادي في  العمل خلال الساعات القادمة.

وكان رئيس الحكومة هشام مشيشي، قد دعا الخميس، الولاة إلى تنفيذ قرار التسخير في جميع مراكز الفحص الفني التابعة للوكالة الفنية للنقل البري، وفق ما أفاد به مصدر من رئاسة الحكومة لوكالة تونس افريقيا للأنباء.

وتعد آلية التسخير من بين الآليات التي نص عليها القانون عدد 27 لسنة 1966 والمتعلق بإصدار مجلة الشغل، وفي حال عدم الامتثال للتسخير يعاقب بالسجن لمدة تتراوح بين شهر وعام وبخطية تتراوح بين 100 و 500 دينار

وكانت الوكالة الفنية للنقل البري قد أعلنت، أمس الأربعاء، عن تسخير عدد من أعوانها وإطاراتها لتامين الحد الأدنى من النشاط بجميع مصالحها، والتمديد في صلوحية شهادة الفحص الفني وبطاقات الاستغلال التي تنتهي بداية من 8 افريل 2021 بشهر واحد.

وتأتي هذه الإجراءات التي أقرتها الوكالة الفنية للنقل البري، لإيجاد حلول للاضطرابات الحاصلة بمراكز الفحص الفني، وذلك اثر الإضراب الفجئي، الذي يتواصل منذ 8 افريل 2021، وفق بلاغ صادر عنها.