سجلت ولاية المهدية وفاة 3 مصابين بفيروس كورونا المستجد أصيلي معتمديات شربان وأولاد الشامخ والمهدية.

وأظهرت نتائج التحاليل المخبرية لـ273 عينة، صدرت الثلاثاء، تسجيل 89 إصابة جديدة بالفيروس التاجي توزعت إلى 32 بالدائرة الصحية بالمهدية و17 بملولش و13 ببومرداس.

وسجلت دائرة الجم 10 إصابات مقابل 6 بسيدي علوان و5 بالسواسي و4 بقصور الساف إلى جانب إصابة واحدة بدائرة أولاد الشامخ.

وارتفع العدد الجملي لحالات الشفاء التام، منذ بداية الجائحة، إلى 9721 وذلك بعد تعافي 63 مصابا، اليوم الثلاثاء.

وبلغ إجمالي الإصابات بالجهة، منذ ظهور الوباء، 11122 من بينها 321 حالة وفاة و1080 حالة نشطة (حاملة للفيروس).

وتلقى 397 مواطنا، اليوم، تلقيحا ضد الفيروس ليعادل مجموع المنتفعين بالتطعيم، منذ انطلاق العملية، 16707 من بينهم 4684 تلقوا الجرعة الثانية من التلقيح.

يشار إلى أن مركز التلقيح بالجهة شهد، صباح اليوم، ازدحاما غير معتاد من قبل المقبلين على التلقيح بسبب اضراب أطباء الصحة العمومية.

وقد عاد نسق التطعيم إلى حالته العادية انطلاق من الساعة العاشرة صباحا بعد استئناف عمليات التلقيح.

ويذكر أن أشغال تهيئة أرضية، تمسح حوالي 5 آلاف متر مربع، لتركيز خيمة استشفائية بالمستشفى الجامعي الطاهر صفر بالمهدية عرفت تقدما ملحوظا.